جوال 365

أفضل موبايل للألعاب من الفئة العليا والمتوسطة

من أهم الأشياء التي يبحث عنها معظمنا عند شراء هاتف ذكي جديد في الوقت الحالي، هو أداء الهاتف الذكي خصوصاً في الألعاب، خاصةً عشاق الألعاب او كما يُطلق عليه Gamers، حتى هناك من لا يحب ألعاب الهواتف الذكية ولكنه أيضاً يتسائل عن أداء الهاتف في الألعاب، حيث يكون أداء الهاتف الذكي في الألعاب مؤشر على قوة أداء الهاتف ومواصفاته التقنية العالية، لذلك سنعرض عليكم خلال هذا التقرير مجموعة من هواتف لعشاق الألعاب.

هاتف سامسونج جالاكسي اس 7 ايدج

هذا الهاتف يأتي بشريحة سناب دراجون 820 المزودة بمعالج رسوميات قوي وهو Adreno 530 مما يجعله على قمة الهواتف التي تُقدم أداء قوي في الألعاب ودعم قوي حتى للألعاب القادمة على مدار السنوات القادمة كما أنه يحتوي على ذاكرة وصول عشوائي بحجم 4 جيجا بايت مما يجعل معالجة التطبيقات الأخرى بجانب الألعاب أمر سهل بالنسبة للهاتف ولا يستدعي أي بطئ او تعليق في اداءه، ويقدم هاتف جالاكسي اس 7 ايدج  ميزة التبريد السائل التي تضمن عدم ارتفاع الحرارة بشكل كبير أثناء اللعب والحفاظ على أداء ممتاز للرسوميات، كما يوفر تحسينات برمجية عديدة خصيصًا لتقديم أفضل تجربة ألعاب مثل استخدامه لمكتبة Vulkan الرسومية الجديدة، و قائمة أدوات عائمة تظهر أثناء اللعب تتيح للمستخدم التحكم بإعدادات اللعب بسهولة مثل إيقاف التنبيهات وقفل زرّي آخر التطبيقات والعودة إلى الخلف، وتسجيل اللعب بشكل مقطع فيديو وغير ذلك.

كما أشارت بعض الاختبارات إلى توفير الهاتف للطاقة أثناء اللعب بشكل كبير مقارنةً بالهواتف الأخرى. ليس هذا فقط بل أن الشاشة تلعب دوراً مهماً في تفاعل المُستخدم مع الألعاب حيث ان الهاتف يتيح لك شاشة منحنية من الطرفين أي مساحة أكبر للشاشة بالنسبة لحجم الهاتف ومقاس الشاشة 5.5 بوصة ودقة وضوح عالية ولا ننسى أن الهاتف يستعمل تقنية Super AMOLED في الشاشة مما يجعل الألوان أكثر قرباً للطبيعة وتباينها ودقتها عاليين جداً، فإذا كنت من عشاق الألعاب فلا تتردد في اقتناء هذا الهاتف.

هاتف هواوي نيكسوس 6 بي

هذا الهاتف يعمل بشريحة سناب دراجون 810  التي تحتوي على معالج رسوميات Adreno 430 وذاكرة وصول عشوائي بحجم 3 جيجا بايت ولكن الأمر يختلف قليلاً عن سابقه لأن هاتف هاتف هواوي نيكسوس 6 بي يعمل بنظام تشغيل اندرويد الخام الخالي من أي برمجيات أو اضافات أخرى مما يجعل الواجهة خفيفة جداً ومعالجتها سريعة لذا فإن الهاتف وبالرغم من مواصفاته التي هي أقل من مواصفات سامسونج جالاكسي اس 7 ايدج إلا أنه يمنحك تجربة جيدة جداً مع الألعاب كما أن شاشة الهاتف بمقاس 5.7 بوصة بتقنية AMOLED وتأتي بنفس دقة الوضوح التي يأتي بها هاتف سامسونج جالاكسي اس 7 ايدج ما يجعله قوي من حيث تباين الألوان وقوتها ومع كل هذه المواصفات فإن سعره يبدو مناسباً الى حد ما.

هاتف ايفون 6 اس بلس

يساعدك آيفون 6 اس بلس على اللعب فترات طويلة دون الإحتياج إلى إعادة شحن الهاتف مرة أخرى بفضل الأداء القوي للبطارية، بجانب أن سماعة آيفون 6 اس بلس تقارب في جودتها سماعات اللاب توب، من حيث النقاء هي أفضل لكنها مرتفعة جدا أيضا، عظيمة لدرجة لا يمكن وصفها، خصوصاً إذا كنت من عشاق الصوت العالي أثناء اللعب.

من المميزات الرائعة التي جاء أيضاً مع هذا الهاتف من ابل كانت الشاشة الكبيرة التي بالتأكيد ستعطيك إحساساً جيداً ورؤية أفضل أثناء اللعب، أما عن المواصفات التقنية فلا نحتاج إلى كتابتها هنا، فهواتف آيفون غنية بالفعل عن التعريف خاصةً عندما يتعلق الأمر بالمواصفات التقنية، والتي تهتم ابل كثيرا بتوفير أحدث وأجود التقنيات والعتاد بهواتفها.

هاتف ون بلس 3

بسعر أرخص من جالاكسي اس 7 ايدج  يمكنك الحصول على ون بلس 3 بمواصفات عتادية لا تقل عنه، بل تزيد من حيث مساحة الذاكرة العشوائية. يُعتبر ون بلس 3 من أفضل الهواتف لعشاق الألعاب، وهو يقدم نفس المعالجين المركزي والرسومي الموجودان في جالاكسي اس 7 وهما: سناب دراجون  و Adreno 530، ويحمل ذاكرة عشوائية ضخمة بحجم 6 جيجا بايت ستضمن لك تشغيل أضخم الألعاب دون أية مشاكل تُذكر، تمامًا كما أثبتت اختبارات الهاتف في هذه المجال.

شاشة الجهاز بقياس 5.5 بوصة بدقة 1080p من نوع Super AMOLED وهي ذات جودة عالية من حيث الأداء والألوان، ما يجعل الهاتف من الأجهزة المتكاملة من جميع النواحي لضمان أفضل تجربة ألعاب ممكنة وبسعر مقعول.

هاتف اتش تي سي 10

إن هاتف اتش تي سي 10 يضمن لك أفضل ما يمكن أن تحصل عليه من الناحية الصوتية بفضل ميزة BoomSound وهي من أشهر مميزات هواتف اتش تي سي القوية منذ سنوات وحتى الآن.

ولا تقتصر قوّة اتش تي سي 10 على الصوت فقط، حيث يقدم مواصفات عتادية ينافس فيها جالاكسي اس 7 أيضاً  فهو يعمل بمعالج سناب دراجون 820  مع المعالج الرسومي Adreno 530 و 4 جيجا بايت من الذاكرة العشوائية، وهذا يكفي لتشغيل الألعاب بأفضل شكل ممكن مع صوت مميز جدًا.

وتأتي شاشة اتش تي سي 10 بقياس 5.2 بوصة، كما أنها من نوع Super LCD5 وليس Super AMOLED. هذا ليس شيئًا سلبيًا بحد ذاته فالشاشة جميلة جدًا، لكن رأينا في هذا الموقع، والرأي العام لمعظم عشاق الألعاب يتجه نحو تفضيل شاشات Super AMOLED في مجال الألعاب تحديدًا.

هاتف ون بلس اكس

من الهواتف المميزة في مجال الألعاب في الفئات المتوسطة حيث انه يأتي بشريحة سناب دراجون 801 مع معالج رسوميات Adreno 330 وذاكرة وصول عشوائي بحجم 3 جيجا بايت، بالطبع لا نستطيع القول ان هذا الهاتف هو منافس للهواتف السابق ذكرها ولكن بالنسبة لمواصفاته وأداء الألعاب عليه وسعره المتوسط فهو جيد الى حد ما.

هل جربت اللعب على أحد هذه الهواتف من قبل؟ وهل تعتقد أنه يوجد هواتف أخرى يمكن إضافتها إلى هذه القائمة؟

mm

أحمد نجيب

مصري شغوف بالعلم، خاصةً علوم الكمبيوتر ولغات البرمجة، مهتم بالتقنية.